الرئيسية / ثقافة جنسية / المداعبات الفموية التناسلية

المداعبات الفموية التناسلية

 

خلافا لما كان شائعا في الغرب على مدى قرون ، فان المداعبات الفموية التناسلية ليست انحرافاً جنسياً. إنها وسيلة للتواصل عندما تستطيع التعبير عن الأحاسيس والانفعالات .

رائحة الجسد الجنسية الطبيعية إن الرائحة التي تفوح من إفرازات الغدد الدهنية للأعضاء التناسلية ، والتي تكون أحياناً وحشية حادة أو برائحة البحر ، أو برائحة المسك في أحيان أخرى ، هي مثير شهواني قوي ، شرط ألا يمتزج بمستحضرات عطرية اصطناعية . هذا العطر الجنسى الطبيعى تحمله مادة الفيرومون Pheromone ( إفراز غددي يشبه الهورمون بدأنا نفهم تركيبته ) التي تنشط المراكز الجنسية الشهوانية في الدماغ من خلال الشم . إن حوار الجسد ، بواسطة لغاشم ، شأنه أن يبعث أشد الرغبات الجنسية البدائية ، ما لم تقم الثقافة السائدة بقمع هذا الحوار .

معارضة المداعبات الفموية : وبالرغم من انتشاره الواسع في أوساط المراهقين والمتزوجين ، فإن هذا الأسلوب يتعرض دائماً للرفض والاستنكار . فالسلطات الدينية الغربية في معظمها تدينه ، وبعض الولايات الأميركية تعاقب عليه بالغرامة المالية أو الحبس ، في حين لا يرى الإسلام به بأساً .

إن معارضة هذا الأسلوب ناجمة عن اعتباره شذوذاً جنسياً ، أو نوعاً من العلاقة المثلية نظرا لانتشاره فى أوساط اللوطيين والسحاقيات . نحن نعرف اليوم أن المداعبات الفموية التناسلية ليس لها أي انعكاس سلبي على صحة الفرد من الناحيتين الجسدية والنفسية – الأخلاقية ، وليس من حق أحد أن يصفها بالشذوذ . المهم أن يشعر الطرفان بالراحة أثناء تبادل المداعبات الجنسية هذه.

الأرجح أن أسباب النفور والاشمئزاز تعود إلى كون العضو التناسلي للرجل والمرأة يحتوي على فتحتي البول والبراز . هنا لا بد من التذكير بأن الرجل غير قادر على التبوّل أثناء انتصاب القضيب . ومن أسباب النفور أيضاً الخوف من التقاط العدوى والقذارة والرائحة الكريهة غير أن النظافة الصحية التى يقوم بها كل من الطرفين قبل الإقدام على المجامعة كفيلة بطرد المخاوف .

يمكن انتقال فيروس السيدا من خلال المجاري التناسلية ، ومن خلال المداعبة الفموية الجنسية . علماً أن نسبة الاحتمال الأخير لا تزال موضوعاً للنقاش .

عن admin

شاهد أيضاً

أفضل 6 وضعيات للجنس الفموي

الوضعيات الجنسية بعيداً عن الجنس التقليدي، تعطيك هذه الوضعيات رؤية جديدة للجنس الفموي. الجنس التقليدي ...

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Flag Counter